سالوفة غدر..للشاعر المبدع نضال الحار

nidal

بيّ لشوفتك دهرين
دهر راح وتلاشه ويه الفجر شهكه
وبي واهس دهر ينطر شوفتك
سنين العمر وياك بس فركه
جنت أضنك تهمس أبالي وفه
وجنت أضنك لأيام بارح
والشته الكارص دفه
وجنت أضن الشوك مايخلص بروحك
نهر جاري لكاع صبخه عطشانه ولفه
وك وخاب ضني
وماحسبت حساب ينساني
كلبك هَيج وبسرعه جفه
وجنت أَضن الشوك البيك نجمه
عمر الضوه البيه مالحظه طفه
وعَفه وهذا زودي الزامط بيه
بيك يصيح بكل حرك عَفه
وهذا حالي الصار سالوفه
بحلك كل شامت صفه
وهذا أنا عليل غدرك
وماأضنن أصحه منه
لا… ولايمرني الشفه
وبي لشوفتك بحر دموع
دمع طاح ودمع باقي بسواد العين يتلضه
وبي من غدرك جروح
جرح خزِّن
وجرح باقي بجروحه البيه يتشضه
وبي لمناطرك عمرين
عمر ضاع
وعمر باقي بوشالة روح يتكضه

بيّ لشوفتك دهرين
دهر راح وتلاشه ويه الفجر شهكه
وبي واهس دهر ينطر شوفتك
سنين العمر وياك بس فركه
جنت أضنك تهمس أبالي وفه
وجنت أضنك لأيام بارح
والشته الكارص دفه
وجنت أضن الشوك مايخلص بروحك
نهر جاري لكاع صبخه عطشانه ولفه
وك وخاب ضني
وماحسبت حساب ينساني
كلبك هَيج وبسرعه جفه
وجنت أَضن الشوك البيك نجمه
عمر الضوه البيه مالحظه طفه
وعَفه وهذا زودي الزامط بيه
بيك يصيح بكل حرك عَفه
وهذا حالي الصار سالوفه
بحلك كل شامت صفه
وهذا أنا عليل غدرك
وماأضنن أصحه منه
لا… ولايمرني الشفه
وبي لشوفتك بحر دموع
دمع طاح ودمع باقي بسواد العين يتلضه
وبي من غدرك جروح
جرح خزِّن
وجرح باقي بجروحه البيه يتشضه
وبي لمناطرك عمرين
عمر ضاع
وعمر باقي بوشالة روح يتكضه

عن الكاتب

عشتار

مشروع اقامة رابطة عشتار الاستشارية تمتد جذورها الى فترة ليست قصيرة و لا وليدة يومها , بل مرت - ككل مشروع اجتماعي تطوعي جاد – بمراحل متعددة و حوارات مفيدة و دراسات مستفيضة تخمرت و تمخضت عن ظهور انشائه اليوم , اذ اقتضتها و تقتضيها طبيعة تواجدنا ( كعراقيين ) في سويسرا و يستشعر بضرورة انشائه كثير من الغيورين منهم على وطنهم و وطنيتهم و الحريصين على مصالحهم و مستقبلهم و وضع ابنائهم و اجيالهم في بلاد المهجر لادامة التواصل البناء بين الوطن الاول الام و الوطن الثاني , الذي نستفيء بفيئه و نستقل ارضه

تدوينات متعلقة

اكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *